إرشاد نفسي :إرشاد اجتماعي :إرشاد شرعي :إرشاد صحيإرشاد أكاديمي
جديد الاستشارات تحول المشاعر إلى غيرة ..!كيف أنجو من مكائد الشيطان ؟تعرق اليدين أثناء الخوفأسمع نبضات قلبيأفكر في الموت كثيراً ..!غيرة عمياء بين الأختينرعشة أثناء النوم ..!ألم الصدر عند الصراخهل تضر هذه الأغذية بالصحة ؟كيف تصل المعلومة بسهولة ؟
جديد الإضاءات بناء علاقات جيدة مع اللآخرينالايمان بالقضاء والقدركيف تختار تخصصك في الجامعةالتدخين...مضاعفاته النفسيةبناء شخصية المبتعثةالانطواء.. مظاهر وأسباب ..!كيف تواجهة ضغوطك النفسية؟خطوات نحو القمة

أنفلونزا الخنازير وطرق الوقاية منها

لها أون لاين - 30/4/2009

أنفلونزا الخنازير.. أعراضها.. وكيفية الإصابة بها؟

 
 انتشرت في الآونة الأخيرة في عدّة دول عالمية، فيروسات خطيرة تسبب مرضاً أطلق عليه اسم "انفلونزا الخنازير"، ورغم أن الدين الإسلامي يحرّم أكل لحم الخنازير وتربيتها، إلا أن الكثير من الدول العربية والإسلامية توجد فيها مزارع لتربية الخنازير، خاصة بالنصارى.. على سبيل المثال يوجد في مصر مزارع تضم أكثر من 350 ألف رأس خنزير.. كما أن إصابة عدّة يهود في الكيان الصهيوني، نشرت مخاوف في عدّة دول عربية، من إمكانية الإصابة بهذا الفيروس.

درجة انتشار المرض:

تم تحديد المكان الأول للإصابة بفيروس انفلونزا الخنازير، في المكسيك، لدرجة أن بعض الدول طالبت إطلاق اسم "انفلونزا المكسيك" على هذا المرض، وهناك قتل هذا المرض أكثر من 103 شخصاً حتى الآن، وأصاب أكثر من 1600 شخص. وقد انتشر هذا الوباء في الكثير من الدول الغربية، كإسبانيا وأمريكا وكندا وبريطانيا ونيوزلاندا وغيرها، كما تعاني عدّة شركات طيران آسيوية من انتشار هذا الفيروس في طائراتها. وتجاهد العديد من الدول في محاولة التصدي لهذا الفيروس، واكتشاف علاج وقائي منه، إلا أن هذا العقار يحتاج إلى 6 أشهر كي يكون متوفراً.

حقيقة فيروس إنفلونزا الخنازير:

يعتبر فيروس إنفلونزا الخنازير، مرضاً وبائياً من النوع الحاد، يصيب الخنازير بشكل رئيسي، ويمكن أن يتنقل إلى البشر، وتحدث معظم الحالات حين يقع اتصال بين الإنسان والخنازير المصابة، أو حين تنتقل أشياء ملوثة من الناس إلى الخنازير.

ويمكن أن تصاب الخنازير بإنفلونزا البشر أو إنفلونزا الطيور. وعندما تصيب فيروسات إنفلونزا من أنواع مختلفة الخنازير يمكن أن تختلط داخل الخنزير وتظهر فيروسات خليطة جديدة. كذلك يمكن أن تنقل الخنازير الفيروسات المحورة مرة أخرى إلى البشر ويمكن أن تنقل من شخص لآخر.

وبعد إصابة بعض الناس بهذا الفيروس، ينتقل بين البشر بطريقة مشابهة لانتشار الانفلونزا الموسمية، أي عبر السعال والعطاس، أو عبر الملامسة ثم وضع اليد على الفم أو الأنف.

أعراض الإصابة بأنفلونزا الخنازير:

تتماثل أعراض الإصابة بأنفلونزا الخنازير لدى البشر بأعراض الأنفلونزا الموسمية، وتتمثل في ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة تترافق مع سعال وألم في العضلات وإجهاد شديد. إلا أن فيروسات أنفلونزا الخنازير تسبب مزيداً من الإسهال والقيء أكثر من الإنفلونزا العادية.

لقاحات ضد أنفلونزا الخنازير:

تعطي العديد من الدول العالمية، لقاحات موسمية للخنازير، بهدف منع إصابتها بهذا الفيروس، إلا أن هذا اللقاح لا يحمي البشر من الإصابة بهذا الفيروس. أما اللقاحات ضد هذا الفيروس على البشر، فإن منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه لن يكون من السهل الحصول على مصل مضاد للوباء قبل 6 أشهر، كي يكون متوفر تجارياً بين الناس، في وقت أعلنت فيه الحكومة الأمريكية أنها ستوزع 11 مليون جرعة للعلاج من إنفلونزا الخنازير من المخزون الفيدرالي لمساعدة الولايات التي انتشر فيها الفيروس.

 

RSS | RSS
|
دخول الأعضاء
اسم المستخدم
كلمة المرور
تسجيل جديد