إرشاد نفسي :إرشاد اجتماعي :إرشاد شرعي :إرشاد صحيإرشاد أكاديمي
جديد الاستشارات تحول المشاعر إلى غيرة ..!كيف أنجو من مكائد الشيطان ؟تعرق اليدين أثناء الخوفأسمع نبضات قلبيأفكر في الموت كثيراً ..!غيرة عمياء بين الأختينرعشة أثناء النوم ..!ألم الصدر عند الصراخهل تضر هذه الأغذية بالصحة ؟كيف تصل المعلومة بسهولة ؟
جديد الإضاءات بناء علاقات جيدة مع اللآخرينالايمان بالقضاء والقدركيف تختار تخصصك في الجامعةالتدخين...مضاعفاته النفسيةبناء شخصية المبتعثةالانطواء.. مظاهر وأسباب ..!كيف تواجهة ضغوطك النفسية؟خطوات نحو القمة
استشارات أكاديمية > فشلت في السنة الأخيرة من دراستي
السؤال

أنا طالب أدب إنكليزي سنة رابعة والأخيرة، لكن تأخرت سنة كاملة في السنة الرابعة ولم أنجح إلا بمادتين من أصل 16 ولا أدري ما سبب فشلي؟

أفيدوني وجزاكم الله خيرا.

مع العلم أني في السنة الثالثة لم أتأخر ونجحت فيها ولله الحمد بمعدل جيد، لكن بقي معي 4 مواد منها إضافة إلى مواد السنة الرابعة وهي 12.


الجواب

إن من الاحتمالات الواردة جداً، أن يكون سبب الإخفاق في هذه السنة الأخيرة، هو تراكم عدد زائد عليك من المواد، فلاحظ أنك بالإضافة إلى المقرر السنوي وهو اثنتا عشرة مادة قد أضفت أيضاً أربع مواد، فحصل تراكم في المواد عليك، فخرجت بنتيجة ضعيفة كما قد وقع لك.


والحل هو إن شاء الله تعالى، في أن تجعل هذا التأخر تأخراً إيجابياً، وليس سلبياً، وذلك بأن تستفيد من السنة الماضية، فتجعلها كأنها مهدت لك الطريق للتفوق في هذه السنة، خاصة وأن المواد المقررة هي نفسها، والمنهج هو عينه، فبهذا لا تنال درجة النجاح فقط، بل وتظفر بدرجات عالية إن شاء الله تعالى، فلا داعي لأن تقلق ولا أن تتحول سنتك هذه هماً على صدرك، بل انظر إليها نظرة المستفيد مما قد حصله سابقاً، ولا ريب أن لكل جواد كبوة، فلا تهتز لأمر يصيب الطلاب الكثيرين، بل حاول أن تنهض بنفسك وتقوي من عزيمتك.


ونوصيك بوصيتين أكيدتين فاعمل بهما وحافظ عليها:


الأولى: الاستعانة بالله وطلب المعونة منه، ليس في دراستك فقطـ، بل وفي كل أمورك من دين أو دنيا، فلتكن عبداً مطيعاً متوكلاً على ربه محافظاً على دينه، غير متهاون بحدود الله تعالى.


والثانية: هي أن تنتبه إلى أن تعلم اللغة الأجنبية ليس مقصوداً لنفسه، بل المقصود الاستفادة من هذه اللغة في المعارف التي تحتاج لها، وبهذا تكون مأجوراً على نفع المسلمين، ومحصناً نفسك من التأثر بأفكارهم وعاداتهم، لا سيما وهم يتعمدون وضع ذلك في مناهجهم.


ونسأل الله لك التوفيق والهدى والسداد والنجاح في الدنيا والآخرة.


وبالله التوفيق والسداد.


أضيف بتاريخ 15/11/2009 طباعة إرسال الى صديق
RSS | RSS
|
دخول الأعضاء
اسم المستخدم
كلمة المرور
تسجيل جديد