إرشاد نفسي :إرشاد اجتماعي :إرشاد شرعي :إرشاد صحيإرشاد أكاديمي
جديد الاستشارات تحول المشاعر إلى غيرة ..!كيف أنجو من مكائد الشيطان ؟تعرق اليدين أثناء الخوفأسمع نبضات قلبيأفكر في الموت كثيراً ..!غيرة عمياء بين الأختينرعشة أثناء النوم ..!ألم الصدر عند الصراخهل تضر هذه الأغذية بالصحة ؟كيف تصل المعلومة بسهولة ؟
جديد الإضاءات بناء علاقات جيدة مع اللآخرينالايمان بالقضاء والقدركيف تختار تخصصك في الجامعةالتدخين...مضاعفاته النفسيةبناء شخصية المبتعثةالانطواء.. مظاهر وأسباب ..!كيف تواجهة ضغوطك النفسية؟خطوات نحو القمة
استشارات نفسية > أبكي كل يوم ولا أحد يسمعني
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا حاسه نفسي خلاص وصلت لدرجة اليأس الأخيرة
قلبي مافيه أي أمل تعبت كثير وحاولت كثير اني اغير نفسي قلت امكن اذا غيرت نفسي راح تتغير حياتي
بس مهما غيرت في نفسي من أشياء مافي شيء يتغير

راح اتكلم عن نفسي اكثر:أنا أكبر أخواني وأخواتي
عمري 17 سنه نجحت من الصف الثاني ثانوي .. والسنة الجاية راح اكون بالصف الثالث ثانوي أخوي اللي بعدي السنة الجاية راح يكون بالصف الثالث المتوسط
وأختي اللي بعده السنة الجاية راح تكون بالصف الاول المتوسط

وأخوي اللي بعدها السنة الجاية راح يكون بالصف الرابع الإبتدائي يعني عددنا 4 .. مع بابا و ماما نصير 6 ومن مكة المكرمة بدأت حياتي انسانه وحيدة من يوم ماكنت طفلة صغيرة .. لأني اكبر وحده
ولأني رحت عن اقاربي من طفولتي تقريبا لمن كان عمري 5 أو 6 سنين .. لأن ماما معلمة وكانت تدرس في قرية بعيدة عن مكة

بابا ما كان معانا .. كان في مكة لأنه معلم في مكة .. وكان يزورنا بعض الأحيان في أيام الأربعاء والخميس لمن ماما كانت تدرس في القرية .. كنت أنا لحالي وأحس بالوحدة .. أخوي اللي أصغر مني كان
يخرج من البيت ويلعب مع ولد الجيران

أما أنا كنت اجلس لحالي .. والعب لحالي ..
كنت اوقات العب بالرسم .. يعني ارسم شخصيات كرتونية بحجم صغير زي العرايس الالعاب .. واقصها .. واجلس احركها كأنها ناس .. والعب فيها مع نفسي
أنا كانت عند العاب بس ما كنت احب العب بها
لأن احس مافي احد يلعب معايا

اما لمن ارسم شخصيات كرتونية كثيرة .. واقصها .. واحركها .. واتكلم بها مع نفسي .. احس كأن فيه ناس كثير معايا .. مع اني في نفسي وفي اعماقي احس بالوحده

كنت احب كثير اتفرج على افلام الكرتون (( الانمي ))
ودائما اجلس لحالي واتفرج عليهاوكنت اعاني من مشكلة وهي اني .. ابلل فراشي وانا نايمة بدون ما احس هذه المشكلة جلست معايا لين الصف الثاني المتوسط بعد ما بلغت

كانوا اهلي دائما يخاصموني على هذا الشيء
مع انه كان خارج عن ارادتي لمن صار عمري 7 سنين .. دخلت المدرسة في القرية مع ماماولمن صرت في الصف الثاني الابتدائي رجعت لمكة .. ورحت للمدرسة القريبة من بيتنا

كانت بنت الجيران بالصف السادس الابتدائي .. كنت معاها بنفس المدرسة كنت استناها كل صباح تمرني ونروح المدرسة مع بعض وتوصلني لفصلي

كنت ابدا ما اتكلم مع احد في المدرسة .. وما اتحرك من مكاني في الفصل حتى لمن يدق جرس الفسحة ما اتحرك من الكرسي .. لمن تجي بنت الجيران وتاخذني معاها هي وصديقاتها وتجلسني معاهم

بس حتى بنت جيراننا ما كنت اتكلم معاها
ما كان لي وجود .. ما اكلم احد وماعندي صديقات وما اطالع في احد .. ولا اتحرك من مكاني غير اذا بنت الجيران جات اخذتني معاها

بعد نجاحي في الصف الثاني الابتدائي .. رجعت مع ماما وأخوي الصغير للقرية
ودرست في القرية الصف الثالث الابتدائي (( الفصل الدراسي الاول فقط ))

اما الفصل الدراسي الثاني من الصف الثالث الابتدائي رجعت لمكة واستقرينا في مكة خلاص ورحت للمدرسة القريبة من بيتنا ..((نفسها اللي درست فيها الصف الثاني الابتدائي))

لكن هذه المره ما كانت بنت الجيران تمرني ونروح المدرسة مع بعض .. لأنها كبرت وصارت في المرحلة المتوسطة

ونفس الشيء كنت وحيدة في الفصل وما اكلم واحد .. ونظراتي قليلة في الناس وما اتحرك من الكرسي .. وكانت تواجهني مشكلة (( استفرغ واعدم مريولي في الدرسة .. تقريبا بشكل يومي ))

يعني كذا صار خصام اهلي اكثر (( عشان ابلل فراشي وانا نايمة بدون ما احس + استفرغ في المدرسة )) لكن بعد الصف الثالث راحت عني مشكلة الاستفراغ فقط

ولمن انتقلت للصف الرابع في بنات جدد جو لمدرستي
وتعرفت لوحده بنت .. وصرت صديقتهالكن فترة وهذه البنت تركتني وصارت تستحقرني واوقات كانت تسبني وتقولي انتي غبية ولمن تكون تحتاجني تجيني وتقول لي انتي صديقتي(( يعني بس مصلحة ))

وانا كنت افرح لمن كنت اشوفها تجيني وتقولي اني صديقتهاولمن تنتهي مصلحتها تقولي روحي ياغبية
اكثر من مره انا اسامحها واصدقها .. بس كانت تستخدمني بس للمصلحة

انا كنت على نياتي بريئة مره .. وفي نظري كل الناس الصادقين كنت اصدق كل شيء وكنت اشوف الناس كلهم طيبين لأني كنت اشوف الجميع عندهم اصدقاء غير انا
.. كنت الوم نفسي واقول : الخطأ مني .. أنا شريرة .. أنا أزعل الناس .. أنا غبية

مع اني في الحقيقة والله ما ازعل احد .. ولا احب اشوف احد حزين او يبكي لمن صرت بالصف الاول المتوسط
كان فيه بنات جدد كثير في المدرسة ونفس الشيء .. تعرفت علي بنت وصرنا انا وهي صديقات لكن فترة وتركتني

انا حزنت كثير وقلت نفس الشيء صار معي وقلت انا دائما كذا اكيد الخطأ مني في الصف الثاني المتوسط (( الفصل الدراسي الثاني )) نقلت مدرسة جديدة .. عشان نقلنا من بيتنا ..

وانا مره مره مره حزنت لمن نقلت من المدرسة
لأن كان عندي صديقات .. ما كانوا مقربات كثير مني
بس على الأقل كنت اجلس معاهم والعب معاهم بعض الاوقات

هذا سبب ضغط كبير كثير علي اولا انا بلغت مع بداية الصف الثاني متوسط ثانيا انا نقلت من المدرسة في الفصل الدراسي الثاني من الصف الثاني المتوسط
ثالثا صديقاتي الجديدات في المدرسة الجديدة اللي رحت لها .. استغلوني كثير

وكانوا يقولون لي اذا ما سويتي كذا (( اي طلب يبغونه )) نزعل منك وما نكلمك يعني صداقة مصلحة
ولمن رحت للصف الثالث المتوسط بنت خالتي تركتني وصارت ماتعطيني وجه وتتكلم علي من وراي ودائما تكذب علي انا ما كنت اعرف انها كذا

عشان كذا انصدمت كثير وتعبت نفسيتي كثيروصرت ابكي كثير بس بدون محد يدري ماما وبابا دائما ماقد فكروا فيني بس يهتمون من الناحية المادية بعد الصدمة من بنت خالتي اتعرفت على صديقة في النت

ومره كثير اتعلقت فيها وكانت اعز صديقة لي
وكنت اعتبرها اختي ولمن صرت في الصف الاول الثانوي
انجرحت من صديقتي اللي في النت وعرفت انها تكذب علي
مررره انصدمت يعني كل حياتي كانت كذا

دائما انسب واسكت وانصدم في الناس وينكذب علي
انسانه وحيدة واحس بالذل و الاهانه والالم ومافي احد اقدر اثق فيه واتكلم معاه واقوله اللي في قلبي
لأني انصدمت كثير

انا مع بداية الصف الثاني الثانوي قررت ابدأ حياة جديدة لكن فشلت واكثر من مره كلمتني المرشدة الطلابية .. وهي ومعلمة الانجليزي ساعدوني كثير
وقررأت ابدأ من جديد مع بداية الفصل الدراسي الثاني من الصف الثانوي

والصراحة بدأت بحماسة كبيرة والكل لاحظوا اني تغيرت للأحسن حتى مستواي الدراسي رجع تحسن .. لأنه كان سيء مره من الصف الثالث المتوسط لكن مع نهاية العام رجعت ابكي ورجعت يأست ورجع مستواي الدراسي انخفض

وانا ذحين رجعت لوضعي السابق وصرت كل يوم تقريبا ابكي لحالي في غرفة النوم او المجلس بدون محد يعرف اني ابكي اهلي دائما يحطموني ويقولون اني غبية فاشلة ما اعرف اسوي شيء

ودائما انتقادات واهم شيء بالنسبة لهم الدراسة
عندهم الدراسة اهم من صحتي بس عشان يجلسون يتفاخرون بالشهادات عند الناس انا في نهاية هذا العام الدراسي تعبت نفسيتي مره وصرت ابكي كل يوم
وبعدين قلبي صار مره يعورني .. من شدة الالم ما اقدر اتحرك

قلت لبابا وماما يودوني المستشفى لأن الالم كان ما يحتمل لكن رفضوا وقالوا : الاختبارات النهائية قربت .. نوديك بعد الاختبارات النهائية
دائما الاهم عندهم الدراسة .. والاشياء المادية
ماقد حسوا فيني

حتى اوقات لمن يصير شيء وازعل .. يرضوني بالفلوس ..يعطوني فلوس كل شيء في حياتهم بالاشياء المادية انا خلااااص والله اكره نفسي واكثر من مره جرحت نفسي واوقات كنت افكر انتحر

لكن انا اخاف من الله .. لو انتحرت راح ازعل ربي وادخل النار عشان كذا انا خلاص شلت فكرة الانتحار من نفسي وذحين في وحده من صديقاتي صارت صداقتي معاها اقوى من اول لكن للأسف .. عرفت انها مريضة بالسرطان
انا مره حزنت لمن سمعت الخبر وجلست ابكي لين خلاص حسيت اني بختنق من البكاء

يعني المي ذحين صار اكبر انا صرت اكلمها واحاول اعطيها الأمل واخليها فرحانه ومتفائلة وهي تقول انها مره فرحانه لأنها عرفتني وتقول اني انا خليتها تتمسك بالحياة وتتمنى انها عرفتني من قبل

انا لمن سمعت كلامها .. قلت لازم اوقف معاها
مع اني احزن لمن اسمع كلامها وهي تقولي : انا ايامي معدودة انا دائما احاول اكون جنبها ووعدتها اكون جنبها وما اتركها لحالها لأني ما احب اشوفها تتألم
ولأني اعرف شعور الانسان لمن يبكي ويتألم لحاله بدون محد يكون جنبه لأن هذا اللي انا حسيته طول حياتي

هي ذحين ماتعرف اني انا انسانه مره حزينة وتشوف اني مثال للانسانه السعيدة وتقول اني ساعدتها وخليتها تتغير للاحسن هي ماتدري ان الانسانة اللي تكلمها تبكي وتتألم كل يوم

انا والله مره تعبانه ..تعبت كثير كل يوم ابكي
مع اني انا احاول افرح صديقتي .. وانجح اني اخليها فرحانه بس ما اقدر اخلي نفسي فرحانه

انا احس بالوحدة مع ان صديقتي هذه موجودة معايا
انا ابغى ابكي وابغى احد يسمعني .. بس دائما مافي احد ما اقدر اقول لصديقتي عن اللي احس فيه .. لأن هي مريضة

واخاف اخليها تحزن وتسبب لحالها الاذى .. لأنها زيي كانت تبغى تنتحر في الماضي لكن انا وقفت معاها وساعدتها ورجعت لها الامل مع اني ما اقدر ارجع لنفسي الامل

والله اكره نفسي .. واكره حياتي .. وتعبت كثير ..
نفسي ابكي واحد يسمعني .. بس مافي والله كل يوم احس حالي مخنوقة مره وفي قلبي كلام كثيييييييير

آسفة طولت عليكم بس والله محد يسمعني
عشان كذا قلت اكتب ولو شوي .. امكن ارتاح شوي

 


الجواب

ابنتي العزيزة :


موضوعاتك متعددة بعضها تتحدث عن انشغال الوالدين عن واجباتهما حيال الأبناء ومرة تشتكين من الصديقات ثم تتحدثين عن بعض الأمراض أو الآلام ومرة تتحدثين عن دراستك وغيرها :


1-قد يكون والداك قد شغلتهم الحياة عن أطفالهما إلا أنني يا ابنتي أطمئنك بأن ذلك ما كان إلا من أجلك وأجل إخوانك فقد تشتت الوالدان كل يعمل في قرية لتوفير سبل الحياة المستقبلية لكم فجزاهم الله خيرا على تعبهم ومعاناتهم وكان الواجب على من عشت معهم الجد والجدة أن يعوضاكم عن ذلك .


ولكنني أريد أن أذكرّك يا ابنتي بالنبي صلى الله عليه وسلم ألم يمت والده قبل ولادته وخلال سنتين توفيت والدته وتذكري أيضا أن التي أرضعته ليست أمه التي ولدته ومع ذلك أصبح أعظم رجل في تاريخ البشرية

ولنا في رسول الله أسوة حسنة .


2) أما الآلام التي تنتابك قبل الامتحانات فلا تخافي منها فما هي إلا مظاهر لخوفك وفي علم النفس ينظر لها كوسائل دفاع ( هروب )فلو وثقت بنفسك وتشجعت وكان إصرارك قويا على النجاح والتفوق لاستطعت أن تفعلي ذلك وكما يقول المختصون في البرمجة العصبية (إذا كان هناك من يستطيع فأنا أستطيع) أي انك تستطيعين وينقصك شيء من الثقة بالنفس والاتكال على الله واعلمي يا ابنتي أن الله لايضيع تعب عباده فضعى مرضاة الله بين عينيك وتوكلي عليه لا انتحار ولا آلام الهروب إياك أن تسمحي لها بالتغلغل في أعماقك


3) أما الصديقات فهذا ليس غريبا يا ابنتي فهكذا هم البشر معظمهم مصالح فقط إلا من رحم ربي وهذه البنت أو تلك لو كنت أحببتها وصادقتها في الله فلن تخذلك إنما كانت معرفتك بهن قصيرة وسطحية وهي في حقيقتها زمالة وليست صداقة فانتبهي لدراستك واحرزي نتائج ومراكز متقدمة ستجدين أنهن يسعين إليك ويطلبن هن صداقتك .

4) أما إصرار والديك على أن تجتهدي فهو لمصلحتك وليس كما تظنين للمباهاة بنتائجك فالمباهاة شيء ثانوي إنما يا ابنتي نجاحك هو نجاحهم وأنت كشجرة زرعوها يريدونها خضراء يانعة .


وفقك الله ورعاك يا ابنتي وحبذا لو اتصل والديك بأحد المستارين التربويين وفقك الله يا ابنتي . 


أضيف بتاريخ 31/10/2009 طباعة إرسال الى صديق
RSS | RSS
|
دخول الأعضاء
اسم المستخدم
كلمة المرور
تسجيل جديد